الحملة القوميه للتطعيم الشامل ضد شلل الاطفال وتعويض نقص فايتمين الف تنطلق غد الاثنين بالولايه

تنطلق يوم غد الاثنين الحملة القوميه للتطعيم الشامل ضد شلل الاطفال وتعويض نقص فايتمين الف والتى تستهدف جميع الاطفال دون سن الخامسه فى جميع محليات الولايه وقال الدكتور حامد على محمد وزير الصحه بالولايه فى تصريح للاذاعه ان هذه الحمله تستهدف اكثر من اربعمائة وثلاثة وعشرين الف طفل وهى حمله داعمه للحملات السابقه ومكمله ومؤمنه لصحة الاطفال ضد مرض شلل الاطفال تستمر لمدة ثلاثة ايام مؤكدا ان الامصال المستخدمه فى الحمله ليس لها اثار جانبيه وان الولايه لم تسجل اى حاله من حالات الشلل خلال هذا العام وذلك بفضل جهود الحملات المتكرره والتى ساهمت بصورة كبيره فى خلو الولايه من اى اصابه بالشلل فى الفترة الماضيه داعيا كافة القيادات الرسميه والشعبيه والناشطين بالمدن والقرى والفرقان للاسهام فى انجاح هذه الحمله وجعل مجتمعنا خالى من شلل الاطفال من جانبه اكد الاستاذ محى الدين عثمان مدير ادارة التحصين الموسع بالولايه ان هذه الحمله تاتى ضمن الجهود العالميه والاقليميه والمحليه المبذوله للقضاء على هذه المرض وتجفيف المصادر المسببه لفيروس الشلل وهى تعزيزيه لرفع المناعه لدى الاطفال لمجابهة مخاطر هذا المرض من خلال اعطائهم لقاح الشلل وكبسولات فايتمين الف وقال محى الدين ان الحمله تشمل كافة المحليات بالتركيز على المناطق النائيه بالمشاريع الزراعيه والمناطق الرعويه ونقاط انتظار اللاجئين من دولة الجنوب بالولايه

الاداره التنفيذيه للتامين الصحى بالولايه تعلن عن انطلاقة نفرة اعادة تاهيل وتحديث المراكز الصحيه بجميع محليات الولايه

اعلنت الاداره التنفيذيه للتامين الصحى بالولايه عن انطلاقة نفرة اعادة تاهيل وتحديث المراكز الصحيه بجميع محليات الولايه البالغ عددها خمسه وثلاثين مركزا واوضح الاستاذ ابراهيم محمد ابراهيم المدير التنفيذى للتامين الصحى بالانابه فى تصريح للاذاعه ان الهدف من هذه النفره تهيئة بيئة العمل لمقدمى الخدمه وصولا لرضاء المستفيد مشيرا لخطة الادارة لترقية عدد من المراكز لتصبح نموذجيه تتوفر فيها كل الاجهزه التشخيصيه والعلاجيه الى ذلك اعلن المدير التنفيذى للتامين الصحى بالانابه عن انطلاقة مشروع الايادى البيضاء الذى يستهدف الشرائح الضعيفه بشراكه مع مؤسسات المسئولية الاجتماعيه بالولايه والخيرين داعيا اهل النيل الابيض للمشاركه فى هذا المشروع الذى يعد من المشروعات الحيويه التى تعلى من قيم التكافل والتعاون فى المجتمع

وزير الكهرباء والموارد المائيه ونائب والى النيل الابيض يتفقدان محطة كهرباء كوستى الحراريه بام دباكر

قام المهندس معتز موسى وزير الكهرباء والموارد المائيه صباح اليوم بزيارة تفقديه لمحطة كهرباء كوستى الحراريه بام دباكر رافقه خلالها المهندس على ادم عليان نائب والى النيل الابيض وعدد من قيادات وزارة الكهرباء واعضاء حكومة الولايه وقف خلالها على سير العمل بالمحطه والجهود المبذوله لادخال الوحدة الثالثه بالمحطه الى الشبكه القوميه وقال وزير الكهرباء والموارد المائيه فى تصريح للاذاعه ان زيارتهم لمحطة ام دباكر جاءت بهدف الوقوف على دخول الوحدة الثالثه بعد دخول وحدتين للشبكه القوميه قبل اربعة اشهر والان تم الاتفاق على ادخال الوحدة الثالثه فى منتصف نوفمبر المقبل والوحدة الرابعه والاخيره فى فبراير القادم لتصبح المحطة جاهزة لامداد الكهرباء بنسبة مائه بالمائه لمجابهة اشكاليات الكهرباء فى فصل الصيف وتلافى العجز الذى يحدث فى هذه الفترة وقال معتز ان خطتهم فى انتاج الكهرباء فى العام الماضى كانت الفين واربعمائة ميقاواط وتوقع ان ترتفع هذا العام بنسبة خمسة عشر بالمائه لتصبح حوال الفين وثمانمائة ميقاواط خاصة بعد الصيانة الجاريه فى محطتى بحرى وقرى الحراريتين وتحسين الاوضاع فى الروصيرص وسد مروى مؤكدا ان التغطيه العام القادم ستكون شامله بكل ولايات البلاد بما فى ذلك دارفور وجنوب وغرب كردفان بعد معالجة المعوقات التى اعترضت الشركات العامله فى محطة الفوله الحراريه وتوقيع عقودات لاكمال خطوط الضغط بشرق السودان وشرق وجنوب دارفور فيما قال المهندس مضوى عبد الكريم موسى مدير مشروع محطة كوستى الحراريه بالشركة السودانيه للكهرباء ان تكلفة المشروع بلغت خمسين مليون دولار بقرض من حكومة الهند ويتكون من اربع وحدات بخاريه طاقة الواحدة منها مائة وخمسه وعشرين ميقاواط مؤكدا اكتمال العمل بنسبة خمس سبعين بالمائه على ان يكتمل العمل بصورته النهائيه فى فبراير الفين وخمسة عشر وبذا تكون المحطه جاهزة لرفد الشبكه القوميه بالكهرباء ومجابهة معوقات الصيف

اذاعة كوستي… التميز والانتشار

بدأت فكرة إنشاء إذاعة لولاية النيل الابيض منذ الثمانينات عندما تم إقتراح إنشاء إذاعة بإسم مدينة كوستي في العام 1985م ولكنها لم تكلل بالنجاح وظلت المحاولات مبذولة خاصة بعد قيام ولاية النيل الابيض في العام 1994م وإنفصالها من الولاية الوسطى حيث أصبحت الحاجة ملحة لقيام هذة الإذاعة حيث بدأت التحضيرات من خلال تخصيص زمن للولاية عبر إذاعة ودمدني بإعتبارها من الأصول المشتركة للولاية الوسطى وكان ذلك في العام 1998م

/

وإستمرت الإستعدادات والمحاولات لقيام إذاعة النيل الابيض حيث تم تتويج ذلك في التاسع عشر من مايو للعام 2003م بإستيراد جهاز للإرسال قوته خمسة كيلو واط وقد كان حينها الشيخ الأستاذ مجذوب يوسف بابكر واليا لولاية النيل الابيض والأستاذ محمد ادم سعيد وزيرا للشئون الإجتماعية والثقافية وقد تولى أعباء الإدارة في ذلك الوقت الأستاذ  الحاج احمد المصطفى حيث تم أنشاء إستديوهات للإذاعة بمدينة كوستي بإستقطاع الجزء الشمالي من مبنى محلية كوستي وتم التبرع بمساحة لجهاز الإرسال والبرج بمنطقة الليه داخل الخدمات العسكرية وقد كان لجهود قائد المنطقة العسكرية حينذاك الفريق احمد الامين الزين القدح المعلى في منح الإذاعة ذلك الموقع ولعبت عدد من الشخصيات بولاية النيل الابيض دوراً مقدراً في قيام الإذاعة وفي مقدمتهم الاستاذ كمال ميرغني قنيف واخرين وقد بدأت الإذاعة بعد إنقضاء فترة البث التجريبي في بث برامجها على الموجه 1584 كيلو هرتز وطولها 189 متراً لتبث برامجها يومياً في فترتين صباحية ومسائية لمدة خمس ساعات وإستمر الحال هكذا وتطور البث تدريجياً حيث إرتفعت ساعات البث لتصل الي ثمانية ساعات على الموجه المتوسطة ومن ثم تأتي النقل الكبرى في المجال البرامجى والتقني حيث تم إستجلاب إستديوهات رقمية في العام 2007م وبرامج تشغيلية عبر شبكة الكترونية اختصرت الجهد والوقت وربطها لإستديوهات الإذاعة بشبكة موحدة فضلأً عن دورها في حفظ وأرشفة المواد المبثوثة وتواصلت قفزات الإذاعة النوعية في العام 2009م لتدخل مرحلة جديدة من البث من خلال محطات الـــ fm   حيث تم إستجلاب وتركيب خمسة محطات fm  في كل من كوستي –  الدويم – تندلتي / الجبلين – القطينة لتعمل موحدة مع بث الإذاعة الرئيسي وإرتفع معها زمن ساعات البث الي أربعة عشر ساعة يومياً

وتوجت هذه الطفرة بإنشاء موقع إلكترني للإذاعة في الشبكة العنكبوتية على النت فى 2011م فبراير

www.whitenileradio.info

حيث يبث هذا الموقع المواد الصوتية للإذاعة على مدار الساعة وتعمل معه كذلك محطات الــ fm على مدار الساعة وتوجد به أخبار الولاية المكتوبة وقد وجد هذا الموقع تفاعلاً كبيراً من أنباء الولاية بالداخل والخارج  ويدير الإذاعة حالياً الاستاذ الهادي ادم عبدالله والذي تولى أعباءها منذ العام 2005 وشهدت الإذاعة في عهده معظم النقلة النوعية والتقنية التي تشهدها الإذاعة حالياً