وزير الكهرباء والموارد المائيه ونائب والى النيل الابيض يتفقدان محطة كهرباء كوستى الحراريه بام دباكر

قام المهندس معتز موسى وزير الكهرباء والموارد المائيه صباح اليوم بزيارة تفقديه لمحطة كهرباء كوستى الحراريه بام دباكر رافقه خلالها المهندس على ادم عليان نائب والى النيل الابيض وعدد من قيادات وزارة الكهرباء واعضاء حكومة الولايه وقف خلالها على سير العمل بالمحطه والجهود المبذوله لادخال الوحدة الثالثه بالمحطه الى الشبكه القوميه وقال وزير الكهرباء والموارد المائيه فى تصريح للاذاعه ان زيارتهم لمحطة ام دباكر جاءت بهدف الوقوف على دخول الوحدة الثالثه بعد دخول وحدتين للشبكه القوميه قبل اربعة اشهر والان تم الاتفاق على ادخال الوحدة الثالثه فى منتصف نوفمبر المقبل والوحدة الرابعه والاخيره فى فبراير القادم لتصبح المحطة جاهزة لامداد الكهرباء بنسبة مائه بالمائه لمجابهة اشكاليات الكهرباء فى فصل الصيف وتلافى العجز الذى يحدث فى هذه الفترة وقال معتز ان خطتهم فى انتاج الكهرباء فى العام الماضى كانت الفين واربعمائة ميقاواط وتوقع ان ترتفع هذا العام بنسبة خمسة عشر بالمائه لتصبح حوال الفين وثمانمائة ميقاواط خاصة بعد الصيانة الجاريه فى محطتى بحرى وقرى الحراريتين وتحسين الاوضاع فى الروصيرص وسد مروى مؤكدا ان التغطيه العام القادم ستكون شامله بكل ولايات البلاد بما فى ذلك دارفور وجنوب وغرب كردفان بعد معالجة المعوقات التى اعترضت الشركات العامله فى محطة الفوله الحراريه وتوقيع عقودات لاكمال خطوط الضغط بشرق السودان وشرق وجنوب دارفور فيما قال المهندس مضوى عبد الكريم موسى مدير مشروع محطة كوستى الحراريه بالشركة السودانيه للكهرباء ان تكلفة المشروع بلغت خمسين مليون دولار بقرض من حكومة الهند ويتكون من اربع وحدات بخاريه طاقة الواحدة منها مائة وخمسه وعشرين ميقاواط مؤكدا اكتمال العمل بنسبة خمس سبعين بالمائه على ان يكتمل العمل بصورته النهائيه فى فبراير الفين وخمسة عشر وبذا تكون المحطه جاهزة لرفد الشبكه القوميه بالكهرباء ومجابهة معوقات الصيف

Bookmark the permalink.

اترك تعليقاً